سفير سلوفينيا: الاعتراف بدولة فلسطين مهم لحل أزمة الشرق الأوسط

قال سفير سلوفينيا لدى أنقرة غورازد رينسيلج، إن الاعتراف بدولة فلسطين كشريك مساوٍ لإسرائيل، ووجود دولتين تتفاوضان للعيش في سلام، أمر مهم للحل السلمي لأزمة الشرق الأوسط.

وفي تصريحات صحفية، أضاف: “إننا نرى إسرائيل وفلسطين دولتين تعيشان جنبا إلى جنب في ديمقراطية وسلام، انطلاقا من منظور الحل السلمي والدائم”.

وأردف: “لقد عملنا بجد مع شركائنا في مجلس الأمن الدولي، للمساعدة على تحقيق هذا الحل السلمي”.

وفي معرض تذكيره بأن سلوفينيا هي الدولة رقم 148 التي تعترف بدولة فلسطين، قال رينسيلج: “لا تزال هناك بعض النواقص. ونأمل أن يشجع هذا الوضع الدول الأخرى التي تدرس وتتفاوض على القيام بالشيء نفسه في المستقبل القريب”.

وأشار السفير إلى عدم إمكانية تجاهل الكارثة في غزة ومعاناة الناس، لا سيما معاناة وقتل الأطفال والنساء.

ولدى سؤاله عن قرار محكمة العدل الدولية بشأن الإبادة الجماعية في غزة، لفت رينسيلج إلى زيارة وزيرة خارجية بلاده تانيا فاجون إلى إسرائيل، وانطباعها عن وجود إشارات واضحة على إبادة جماعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

#أخبار_البلد

زر الذهاب إلى الأعلى