حزب الله يقصف مستوطنات الشمال بأكثر من 200 صاروخ وعشرات الطائرات المسيرة

على مدار أكثر من ساعة متواصلة، اطلق حزب الله هجوما واسعا بمئات الصواريخ والطائرات المسيرة.

وعنونت الصحافة العبرية بعد ان دوت صافرات الانذار في مناطق شمال فلسطين المحتلة ” حزب الله يحرق الشمال”.

واعلن حزب الله في بيان له انه “دعماً لشعبنا الفلسطيني الصامد في قطاع غزة وإسناداً لمقاومته الباسلة ‌‏‌‏‌‌‌‏والشريفة، ‏وفي إطار الرد ‌‏على الاعتداء ‏والاغتيال الذي نفذه العدو في منطقة الحوش في مدينة ‏صور، قصف مجاهدو المقاومة الإسلامية يوم الخميس 04-07-2024 بأكثر من 200 ‏صاروخ من مختلف الأنواع، مقر قيادة الفرقة 91 المستحدث في ثكنة اييلايت، ومقر ‏قيادة اللواء المدرع السابع في ثكنة كاتسافيا، ومقر قيادة كتيبة المدرعات التابع للواء ‏السابع في ثكنة غاملا، ومقر قيادة الفرقة 210 (فرقة الجولان) في قاعدة نفح، ومقر ‏فوج المدفعية التابع للفرقة 210 في ثكنة يردن. ”

وفي بيان ثان قال حزب الله “استكمالًا للرد ‌‏على الاعتداء ‏والاغتيال الذي نفذه العدو في منطقة الحوش في مدينة ‏صور، شنّت المقاومة الإسلامية يوم الخميس 04-07-2024 هجومًا جويًا بسرب من ‏المسيرات الانقضاضية على مقر قيادة الفرقة 91 المستحدث في ثكنة اييلايت، ومقر ‏قيادة اللواء المدرع السابع في ثكنة كاتسافيا، ومقر قيادة المنطقة الشمالية في قاعدة ‏دادو، وقاعدة استخبارات المنطقة الشمالية ميشار، ومقر قيادة لواء حرمون 810 في ‏ثكنة معاليه غولاني، والقاعدة الرئيسية الدائمة لفرقة 146 ايلانيا، ومقر لواء غولاني ‏ووحدة إيغوز في ثكنة شراغا”

ونشرت وسائل الاعلام العبرية عشرات الصور والفيديوهات لاندلاع الحرائق في مناطق متفرقة، مؤكدة سقوط صواريخ بشكل مباشر في مناطق متفرقة في عكا ورغبا، ما أدى إلى إصابة شخص واحد على الأقل في عكا.

واكدت وسائل اعلام عبرية وقوع حدث خطير، مؤكدة ان هناك اخبار سيئة تاتي من الشمال.

وأفادت مصادر عبرية بمقتل جندي إسرائيلي على الأقل جراء القصف الصاروخي من لبنان، بينما تستمر عملية إخلاء جرحى إلى مستشفى رمبام في حيفا عبر المروحيات العسكرية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

#أخبار_البلد

زر الذهاب إلى الأعلى